أثار انتقال بيرسي تاو لاعب جنوب إفريقيا إلى الأهلي المصري جدلاً بين أساطير ومدرب كرة القدم في جنوب إفريقيا، حيث قال البعض إنها خطوة إلى الوراء في مسيرته، بينما أشاد بها آخرون.

وكان الأهلي قد أعلن عن انضمام تاو لمدة 4 سنوات بعد مغادرة برايتون وهوف ألبيون في الدوري الإنجليزي الممتاز.

من جهته، رفض مواطنه سيبوسيسو زوما، الذي لعب لأورلاندو بايرتس وماميلودي صنداونز محليًا، وكذلك في ألمانيا والدنمارك، اعتبار انتقال تاو للأهلي خطوة سيئة، خاصة أنه انتقل لناد كبير وهو الآن. بقيادة مدرب متميز ويعتقد أنه سيحصل على فرصة للعب ولا يزال بإمكانه العودة إلى إنجلترا، لكنه بحاجة إلى العمل بجدية وإحراز الكثير من الأهداف.

يعود تاو إلى إفريقيا بعد أن لعب لأندية على أعلى مستوى، حيث ظهر في دوري أبطال أوروبا مع كلوب بروج ولعب ضد ريال مدريد وباريس سان جيرمان.

لكن عند عودته إلى برايتون مطلع العام الجاري، شارك في ست مباريات فقط في جميع المسابقات.

تحت تصرف / دنيا حداد