المؤمنون يحبون بعضهم البعض. العرب يحبون بعضهم البعض. ما هي ، اللغة العربية هي أفضل لغة في العالم، فهي لغة مقدسة يحبها الله ورسوله، ولهذا اختارها الله سبحانه وتعالى لتنزل على نبيه محمد – صلى الله عليه وسلم. عليه الصلاة والسلام. تتميز هذه اللغة بخصائص عديدة أشهرها كانت تعرف بلغة الضاد، لأنه لا توجد لغة في العالم تحتوي على هذا الحرف غيره، بالإضافة إلى احتوائها على علم النحو والصرف. والبلاغة والعروض التقديمية، وهي من أصعب العلوم في الحياة إطلاقا، واستيعابها يتطلب جهدا كبيرا من المتلقي.

يحب المؤمنون بعضهم البعض. يحب العرب بعضهم البعض

ويتميز علم النحو بأنه خصص لكل قاعدة نحوية باباً متكاملاً، لا سيما في علم النحو وعلاماته. الجواب الصحيح لسؤال المؤمنين بالحب هو

  • يتم رفع ورفع أخبار المبتدئين بعلامة نجاح باهر.

منذ تعبير كلمة “العشاق” في جملة “المؤمنون في الحب” جاء خبر للموضوع مرفوع وعلامة مرفوعة بالواو، لأنه جمع المذكر سالم، إذ جمع المذكر سالم هو. تربى مع الواو، وتلمح وتجر معك، وهذه قاعدة نحوية ثابتة لا يمكن تغييرها.

حول المذكر السلمي والجمع

جمع المذكر سالم هو كل ما يدل على أكثر من اثنين وكل ما يستغني عن المتعاطفين. يتم تسليم تركيبه المفرد عند الجمع، مما يعني أنه يتم تسليمه من التغيير في الحالة الاسمية، ولكن مع إضافة waw، فإن ما يسبقه هو جمع واسم، ولكن في حالات النصب وحالة الجر، يتم إضافته Wow وما جاء قبلها مكسور وراهبة، وفي جميع الحالات المذكورة يجب أن تكون الراهبة مفتوحة رغم نطق كثير من العرب لأنها مكسورة، لكن القاعدة النحوية أقرت فتحها، وقاعدة جمع المذكر السلمي يجب أن أن يتبع في التعبير دون المساس بشروطه، كما حدث في حكم المؤمنين الذين يحبون التعبير عن حبهم لبعضهم البعض فيه. هو رواية مرفوعة بالواو، وعلامات انقلاب الجمع لصوت المذكر هي

  • في حالة الرفع يرفع المذكر في جمع سليم مع الواو، وقبل الواو هو حالة النصب.
  • في حالة النصب جمع المذكر في السلام في الياء وقبل أن ينكسر يا.
  • في حالة النصب جمع المذكر من السلام “ين” هو الجمع، والجمع قبل الياء ينكسر.