اعترف فيليكس سانشيز، مدرب قطر، بأنهم ارتكبوا عدة أخطاء ضد صربيا في الجولة الأخيرة من التصفيات الأوروبية التي يشارك فيها بدعوة، استعدادًا لكأس العالم 2022، مما أدى إلى خسارتهم أربع مرات أمامه.

وأشار سانشيز إلى ضرورة التعلم من هذه الأخطاء وتصحيحها والاستفادة منها في المباريات القادمة.

يأمل مدرب قطر أن يظهروا المستوى الجيد والصورة المطلوبة أمام المنتخب البرتغالي اليوم، والذي يعد أيضًا من بين أقوى الفرق في العالم.

وأضاف أن غياب كريستيانو رونالدو عن المباراة لن يؤثر على فريق كبير مثل البرتغال لأن لديهم العديد من النجوم البارزين الذين يلعبون في أكبر الأندية في العالم.

وفي الختام أكد المدرب الإسباني أن هدفهم هو تعويض الخسارة الأخيرة أمام صربيا والتمكن من مواجهة المنتخب البرتغالي الذي سيحتفظ بالتأكيد بمكانه في مونديال قطر كأحد أفضل الفرق في قطر. العالمية.

تحت تصرف / دنيا حداد