انتقد بيدرو رودريغيز مهاجم لاتسيو الجديد ناديه السابق روما لإبعاده عن التشكيلة دون التحدث معه، مشيرًا إلى أنه حريص على العمل مع المدرب ماوريتسيو ساري.

وقال بيدرو: “تركوني في روما خارج التشكيلة دون أن يتحدث معي أي شخص مسؤول عنها”.

وتابع: “عندما تحدثت إلى ساري كانت فرصة عظيمة. صحيح أنه لم ينتقل أحد مباشرة من ناد في روما إلى آخر لفترة طويلة، لكنني سعيد جدًا لوجودي هنا”.

وأضاف: “روما يمثل الماضي ولا أريد الحديث عنه بعد الآن. أنا هنا للعمل مع فريق لاتسيو ومع ساري أريد أن أبذل قصارى جهدي وأساعد زملائي”.

بقلم رولاند حبيقة.