كجزء من أنشطة المجموعة C في الدوري الأوروبي، أدى ليستر سيتي إلى تعادل مرير مع نابولي، إيطاليا، 2-2.

بدأ الشوط الأول بشكل سريع من قبل لاعبي ليستر، حيث انتزع الإسباني أيوز بيريز الصدارة لصالح ليستر سيتي في الدقيقة التاسعة بعد تمريرة حاسمة من هارفي بارنز، ثم ضغط لاعبو نابولي بقوة كبيرة في محاولة للاستيلاء. هدف التعادل لكن محاولات الفريق الإيطالي اصطدمت بدفاع منظم من قبل لاعبي ليستر. والذين اعتمدوا على الهجمات المرتدة لكن اللمسة الأخيرة غابت عنهم، ولم يهدأ ضغط أبناء المدرب ماوريتسيو ساري، حيث ألقوا أوراقهم الهجومية للأمام، لكن الحظ أعاقتهم بشكل كبير، وانتهى هذا الشوط. بتقدم 1-0 ليستر سيتي.

مع بداية الشوط الثاني ساد الحذر والهدوء بشكل كبير في ظل عدم وجود خطر حقيقي على مرمى الخصم، ثم لجأ مدربي الفريقين إلى إجراء تبديلات في صفوفهم في محاولة لتحسين الأداء الهجومي بشكل أكبر، لكن الخطر كان يغيب عن الجانبين حتى تمكن هارفي بارنز من انتزاع الهدف الثاني لليستر في الدقيقة 64، بعد تمريرة حاسمة من ياناتشو، ثم ألقى لاعبو نابولي كل ثقلهم الهجومي إلى الأمام في محاولة لاقتناص هدف، لكن محاولاتهم باءت بالفشل بسبب التنظيم الدفاعي للاعبي ليستر من جهة وتهور لاعبي الفريق الإيطالي أمام مرمى الخصم من جهة أخرى. في الدقيقة 69 تمكن فيكتور أوسيمين من تقليص الفارق لنابولي لإشعال المباراة في الدقائق الأخيرة، وفي آخر 15 دقيقة ضغط لاعبو نابولي في سعيهم لانتزاع هدف التعادل، وتمكن فيكتور أوسيمين من انتزاع هدف التعادل. للمنتخب الإيطالي في الدقيقة 87 بعد تمريرة حاسمة من بوليتانو، لينهي المباراة بالتعادل الإيجابي 2-2.

في المجموعة الأولى، حقق نادي أولمبيك ليون الفرنسي انتصارًا مهمًا خارج قاعدته أمام الاسكتلندي جلاسكو رينجرز، بنتيجة 2-0، وسجل إيكامبي وسليماني هدفي الفوز لصالح ليون، وحسم بدوره المباراة بين سبارتا براغ. جمهورية التشيك وبروندبي الدنماركي.

وفي المجموعة الثانية حقق نادي موناكو الفرنسي انتصارا مهما على النمساوي ستورم غراس 1-0 وسجل دياتا هدف الفوز لفريق الإمارة. .

في المجموعة الرابعة، حسم التعادل الإيجابي 1-1، لقاء القمة بين أينتراخت فرانكفورت الألماني، ضد فنربخشة التركي، وسجل مسعود أوزيل الهدف الأول لفنربخشة، قبل أن عادل لامرز النتيجة لصالح فرانكفورت. وفي مباراة أخرى، حقق أولمبياكوس فوزًا مهمًا على أنتويرب البلجيكي بنتيجة 2-1.