ضمن فعاليات المجموعة الثالثة لدوري المؤتمر الأوروبي، فاز نادي روما الإيطالي بفوز مستحق على سيسكا صوفيا البلغاري بنتيجة 5-1 على الملعب الأولمبي.

كان الشوط الأول قويا ومثيرا بين الجانبين، حيث تعرض لاعبو الفريقين للعديد من المحاولات الخطيرة، وتمكن سيسكا صوفيا من انتزاع الهدف، عبر جراهام كاري في الدقيقة العاشرة، بعد تمريرة حاسمة من يانيك وايلدشوت، و ثم ضغط لاعبي روما بقوة كبيرة على مرمى الخصم في محاولة لاقتناص هدف التعادل وظهر للأبناء المدرب جوزيه مورينيو قام بالعديد من المحاولات الخطيرة، وانتزع لورنزو بيليجريني هدف التعادل لصالح ولفرهامبتون في الدقيقة 25، لإشعال المباراة بشكل دراماتيكي. بين الفريقين وحظي لاعبو الفريقين ببعض الفرص الخطيرة لكن الحظ أوقفهم حتى تمكن ستيفان الشعراوي من انتزاع الهدف الثاني لروما في الدقيقة 38 لينهي هذا الشوط بتقدم روما 2-1. .

في الشوط الثاني، أجرى المدرب مورينيو تغييرات سريعة في صفوف فريقه في محاولة لتعزيز قوته الهجومية بشكل أكبر من أجل انتزاع الهدف الثالث لإراحة المباراة. واصل لاعبو ولفرهامبتون ضغطهم الكبير وسط عجز اللاعبين البلغاريين. في الدقيقة 62، تمكن لورنزو بيليجريني من انتزاع الهدف الثالث لروما بعد تمريرة حاسمة. من كالافيوري ثم بعد ذلك حاول لاعبو سيسكا صوفيا الضغط على هدف ولفرهامبتون في محاولة لتقليص الفارق في ظل تراجع أبناء المدرب مورينيو مرة أخرى للدفاع عن تقدمهم، وأجرى لاعبي سيسكا صوفيا بعض المحاولات العشوائية لكن المباراة النهائية. اللمسة كانت غائبة عنهم، وفي آخر 15 دقيقة تمكن جانلوكا مانشيني من تسجيل هدف رابع لروما في الدقيقة 82 قبل أن يختتم تامي أبراهام سلسلة الأهداف في الدقيقة 84 منهيا المباراة بفوز ولفرهامبتون بنتيجة 5-1.

وفي نفس المجموعة، فاز نادي بودو النرويجي 3-1 على زوريا لوهانسك الأوكرانية.

وفي المجموعة الثانية، فاز نادي بارتيزان الصربي على قبرصي أنورثوسيس 2-0 ليخطف صدارة المجموعة.

وفي المجموعة الرابعة، حقق جابلونك التشيكي مفاجأة مدوية بفوزه على الروماني كلوج 1-0، فيما تعادلت مباراة الكمار الهولندي والدنماركي راندرز 2-2.