هاجم مدرب المنتخب الجزائري جمال بلماضي مهاجم نيس آندي ديلور بعد أن فضل مشاركة فريقه مع منتخب بلاده في كأس إفريقيا للأمم.

وأوضح بلماضي في مؤتمر صحفي: “منذ أربعة أو خمسة أيام أرسل لي اللاعب رسالة نصية مفادها أنه بالاتفاق مع ناديه فضل الأخير على المنتخب لأنه يريد أن ينجح في التحدي الذي يواجهه وبالتالي يريد وضع مشاركته في المنتخب الوطني بين الزوجي لمدة عام فقط، لذلك لن يشارك في كأس أمم أفريقيا “.

وكشف بلماضي أنه تلقى هذه المعلومات من شخص ثالث قبل نحو شهر يبلغه أن ديلور “وقع بندًا في عقده مع نيس يؤكد أنه لن يشارك في كأس الأمم الأفريقية”.

وأضاف مدرب الجزائر “كان على هذه القائمة (لمباراة النيجر في البليدة الجمعة) وتنطبق على كل قائمة منذ حصوله على الجنسية الجزائرية، لذلك لن يتم استدعاؤه من الآن فصاعدا إلى التشكيلة، ربما بعد ذلك. سنة، ربما مع مدرب آخر، لا أعرف، لكن بالنسبة لي، الأمور حسمت.

وأعرب بلماضي عن أسفه للطريقة التي أبلغه بها ديلور بقراره قائلا: “هذه الأمور لا تناقش عبر الرسائل النصية وتحدثت. حديثنا كان عاصفا. قلت له إنه ما كان يجب أن يتصرف بهذه الطريقة. أنت مدين بذلك لدولة”. التي فتحت ذراعيها لك وبختها وعصيبها “.

حصل ديلور على الجنسية الجزائرية قبل النسخة الأخيرة من البطولة القارية عام 2019 ودافع عن ألوان الجزائر.