اقترب نجم أتلتيكو مدريد، ماركوس يورينتي، من اللحاق بليفربول، في الجولة الثالثة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

ودخل يورينتي مرحلة التعافي الأخيرة من إصابة عضلية تعرض لها في آخر مباراة لفريقه في الدوري الإسباني ضد برشلونة.

بعد تأجيل مباراة غرناطة وأتلتيكو مدريد بسبب التوقف الدولي، سيكون تحدي يورينتي هو اللحاق بمباراة دوري أبطال أوروبا المقبلة ضد الريدز.

يواصل يورينتي برنامج التعافي إلى جانب 3 لاعبين مصابين آخرين: ستيفان سافيتش وماتيوس كونيا وخوسيه ماريا خيمينيز.

يستعد دييغو سيميوني لاستعادة عناصره الدولية، لاعبًا بعد لاعب، في الأيام القليلة المقبلة، بعد انتهاء مشاركتهم مع منتخباتهم الوطنية.