تدرب باولو ديبالا وألفارو موراتا بشكل منفصل عن يوفنتوس في تدريب جماعي، لكن لا يزال بإمكان الأرجنتيني المشاركة ضد روما.

شوهد ديبالا وموراتا وهم يركضون في جلسة التدريب، وإن كانا يقومون بتمارين مختلفة عن بقية زملائهم في الفريق.

وعانى ديبالا من إصابة عضلية أمام سامبدوريا بعد تسجيله الهدف الافتتاحي ولديه فرصة حقيقية للجلوس على مقاعد البدلاء على الأقل عندما تستأنف دوري الدرجة الأولى الإيطالي مواجهتها ضد روما.

كما عانى موراتا من مشكلة عضلية في نهاية المباراة نفسها لكن وقت تعافيه قد يستغرق وقتًا أطول ويستهدف إنتر ميلان الدولي الإسباني في 24 أكتوبر بدلاً من ذلك.

بقلم رولاند حبيقة.