أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) عن عقوبة لمنتخب إنجلترا بسبب شغفه أمام إيطاليا، في نهائي يورو 2020 في يونيو الماضي.

وقرر الاتحاد الأوروبي معاقبة منتخب إنجلترا بلعب مباراته القادمة على ملعبه بدون جماهير إضافة إلى مباراة أخرى لكنها لن تطبق وستبقى معلقة لمدة عامين.

وستعلق المباراة الأخرى لمدة عامين، وفي حال تكرار أعمال الشغب، سيتم تطبيقها على إنجلترا التي تم تغريم اتحادها أيضًا 100 ألف يورو لاقتحام الجماهير الملعب وإلقاء القمامة وتعطيل النشيد الوطني أثناء لعبها.

وستكون مباراة إنجلترا المقبلة ضد ألبانيا في ويمبلي، وبالتالي ستكون بدون جماهير قبل لقاء سان مارينو ومباراتي تصفيات كأس العالم 2022 في قطر لقارة أوروبا.

بقلم رولاند حبيقة.