أصدرت محكمة تونسية حكما بالسجن 28 عاما على عبد السلام يونيسي، الرئيس السابق للنادي الأفريقي التونسي، بسبب تورطه في قضايا الشيكات، بحسب مسؤول قضائي.

ويجري التحقيق مع اليونيسي للاشتباه في ضلوعه في فساد مالي خلال فترة رئاسته للنادي بين عامي 2018 و 2021، وهي الفترة التي شهد خلالها النادي أزمة مالية خانقة تسببت في عقوبات ضده من الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وكشفت المتحدثة باسم المحكمة، في تصريحات خاصة لراديو “شمس اف ام”، أنه تم النظر في ست قضايا شيكات تتعلق باليونسي، وحكم عليه بالسجن خمس سنوات في خمس قضايا وثلاث سنوات في قضية أخرى.

تحت تصرف / دنيا حداد