أكد عيسى السعدون، مدرب المحرق البحريني، أن هدفهم هو الفوز بكأس الاتحاد الآسيوي لتكرار الإنجاز الذي تحقق عام 2008، خاصة أنهم يلعبون على أرضهم وأمام جماهيرهم.

سيواجه نادي المحرق البحريني البحث عن اللقب القاري الثاني عندما يلتقي ناساف الأوزبكي يوم الجمعة على ملعب الشيخ علي بن محمد آل خليفة في المحرق، في نهائي كأس الاتحاد الآسيوي 2021.

ويسعى الفريقان للفوز باللقب الثاني في تاريخ البطولة، بعد أن فاز المحرق باللقب عام 2008، وذهبت الكأس لناساف عام 2011.

وأشار السعدون إلى أن الاستعدادات لهذه المباراة مختلفة تماما عن المباريات السابقة، فهي النهائي وضد منافس جيد، وستكون هذه أول مباراة لهم أمام فريق من أوزبكستان.

وأضاف أن هدفهم كان التأهل للمباراة النهائية، وقد نجحوا في تحقيق ذلك، والآن أصبحت طموحاتهم أكبر ويريدون تكريم البحرين وتقديم عرض جيد يرضي الجماهير الكبيرة التي ستحضر المباراة.

وخلص إلى أنهم درسوا جيداً فريق ناساف الذي يحتل المرتبة الرابعة في الدوري الأوزبكي وشارك أكثر من مرة في دوري أبطال آسيا، وقد استعدوا بشكل جيد لمواجهتهم.

تحت تصرف / دنيا حداد