كشف بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي عن رغبته في تدريب منتخب بلاده بعد انتهاء عقده مع سيتيزينز، مؤكدا أنه يتطلع إلى اتخاذ مسار جديد في مسيرته التدريبية.

وقال جوارديولا خلال تصريحاته: “الخطوة التالية ستكون تدريب منتخب وطني، وإذا كان هناك احتمال لذلك فإن المنتخب الوطني هو الخطوة التالية”.

وأضاف: “تدريب المنتخب البرازيلي؟ مدرب المنتخب البرازيلي سيكون دائمًا برازيليًا. لا أعتقد أننا سنرى مدربًا أجنبيًا لهم”.

وختم: “لا بد لي من أخذ استراحة بعد سبع سنوات في مانشستر سيتي، علي أن أتوقف وأرى، وأتعلم من المدربين الآخرين، وربما أسلك هذا المسار، أود أن أكون مدربا في أمم أوروبا، كوبا أمريكا، كأس العالم، سنرى “.

بسلوك إيدي خوري